Loading...

صفحة جديدة 1

الديدان الخيطية   Les Nématodes

 تعرف هذه الشعبة بالديدان الاسطوانية ومنها ما هو حر يعيش طليقاً كما أن بعضها يوجد متطفلاً على بعض الحيوانات والخيطيات حيوانات لاسبلومية ثلاثية الطبقات غير مقسمة ومتماثلة الجانبين يوجد بها تجويف حول حشوى جدار الجسم مغطى بجليد ومن أمثلة الخيطيات الإسكارس وهو يتبع رتبه الإسكاريدات و لها 3-6 شفاه حول الفم ويتميز الذكر بأن طرفه الخلفى ملتوى وبه شويكتان والاسكارس من أكبر الديدان الإسطوانية انتشاراً ويعيش متطفلاً على الأمعاء الدقيقة للإنسان ( اسكارس لميريكويدس ) أو الأمعاء الدقيقة للبقر ( إسكارس فيتلورم ) .

ومنها:

الأسكارس Ascaris
 يتراوح الطول من( 15-25 سم ) فى الذكر ومن( 25-30 سم ) فى الأنثى وتمتد على سطح الجسم بطوله 4 خطوط  طولية اثنان أبيضان عريضان يعرفان بالخطين الجانبين وتحدد هذه الخطوط الأربعة الانقسام الداخلى للعضلات فى جدار الجسم الى أرباع دائرة ويوجد الفم فى الطرف الأمامى وهو محاط بثلاث شفاه و يوجد شق إخراجي خلف فتحة الفم من الجهة البطنية كما توجد الفتحة التناسلية للأنثى على الجانب البطنى وفى السدس الأول من الجسم ، وفى حالة الذكر يتحد المجرى التناسلى مع المعى الخلفى ويفتحان معاً فتحة مشتركة تعرف بالمزرق أمام الطرف الخلفى

الأنكلستوما Ankylostome
تعد من أخطر الطفيليات التابعة للديدان الخيطية وهى واسعة الانتشار وتعيش فى الأمعاء الدقيقة للإنسان متعلقة بالغشاءالمخاطى التى تقوم بتمزيقه بأسنانها الموجودة فى التجويف الفمى ومن ثم تمتص الدم وسائل اللمف وتقوم بالتهام الأجزاء الممزقة من الغشاء المخاطى . والأجناس منفصلة وشكل الدودة أسطوانى والذكر أصغر حجماً من الأنثى . تتم الإصابة عن طريق اختراق اليرقات لجسم الإنسان عن طريق الجلد وخاصة الجلد الرقيق على جوانب القدمين واليدين وبين الأصابع وتصل اليرقات إلى الأوعية الدموية إذ تنتقل إلى الكبد فالقلب فالرئتين ثم تخرج إلى تجويف الحويصلات الهوائية ثم القصبة الهوائية ثم البلعوم فالمرئ فالمعدة ثم الأمعاء الدقيقة وتسبب الإصابة بأمراض عديدة كالتهاب الجلد والنزيف الرئوى أو الالتهاب الرئوى والديدان البالغة تسبب النزيف وتمزق الغشاء المخاطى 


 

الفيلاريا Filaires
هو دودة طفيلية  طولها يمكن أن يتراوح بين 2 مم و 1.3 م وهي تعيش في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية حيث توجد في حوض البحر الأبيض المتوسط (في دلتا النيل وتركيا وجنوب أسبانيا) وفي أمريكا الجنوبية ووسط أفريقيا وفي الهند وجنوب الصين.
تعيش الديدان البالغة متطفلة على جسم الإنسان في الأنسجة الضامة والأوعية والغدد الليمفاوية حيث تعوق بكثرتها سير اللمف محدثة المرض المعروف بداء الفيل  لأنها تتسبب في تضخم حجم النسيج الضام الذي يؤدى إلى تضخم وتورم الأجزاء المصابة كالأرجل والأيدي والصفن. والإنسان هو العائل الفقري الوحيد لهذه الدودة أما العائل اللافقري لها فهو أنواع من البعوض الماص للدماء مثل الأنوفيلس  والكيولكس.


 


https://dl.dropbox.com/u/56143206/site/plantes/sob7an-allah.jpg